alra7ma-akhawat.com

الدولار يواصل التعافي مدعوماً بالتفاؤل بشأن حزمة الإصلاح الضريبي

واصل الدولار التعافي خلال تداولات يوم أمس بعدما صوتت لجنة الميزانية في مجلس الشيوخ بالموافقة على مشروع قانون الإصلاح الضريبي المقدم من الجمهوريين بأغلبية 12 صوت مقابل 11 صوت.

ومن المتوقع أن يبدأ مجلس الشيوخ بكامل هيئته مناقشة المشروع في وقت لاحق من نهاية الأسبوع الجاري ومن المحتمل أن يمرر القرار بعدما كان قد أقره مجلس النواب في وقت سابق.

وعاد مؤشر الدولار إلى التحرك أعلى مستويات 93 نقطة مبتعداً عن أدنى مستوياته في نحو شهرين بعد جلسة مصادقة على ترشيح جيروم باول خلفاً لجانيت يلين في رئاسة الاحتياطي الفدرالي.

وفي أول تصريح له بعد جلسة المصادقة عليه من مجلس الشيوخ قال باول أنه متفاءل بشأن تعديل أسعار الفائدة خلال الاجتماع المقبل للاحتياطي وقدّم نفسه كامتداد لسياسيات رئيس الاحتياطي الحالي جانيت يلين وسلفها بن برنانكي مشيراً إلى ضرورة الرد بحزم على أي أزمة اقتصادية قادمة وضرورة استقلال قرار الاحتياطي عن القرار السياسي.

وكان الدولار قد تلقى دعماً في وقت سابق من ارتفاع ثقة المستهلكين نحو أعلى مستوياتها في 17 عاماً خلال الشهر الجاري وهو ما من شأنه أن يعزز الانفاق ويدعم النمو الاقتصادي.

وتحركت أسعار الذهب في نطاق ضيق خلال تداولات يوم أمس لتستقر قرب أعلى مستوياتها في نحو ستة أسابيع بعدما صادق مجلس الشيوخ على رئاسة جيروم باول للاحتياطي الفدرالي.

وتجاهل الذهب إطلاق كوريا الشمالية صاروخاً باليستاً جديداً تحدثت بعض التقارير أنه سقط في المدينة الصناعية باليابان في انتظار الرد الأمريكي على التجربة الجديدة.

وتترقب الأسواق اليوم شهادة رئيس الاحتياطي جانيت يلين أمام الكونغرس والتي من المحتمل أن تحمل إشارات حول تحرك الفدرالي خلال الشهر القادم وتوقعاتها نحو مستويات التضخم والنمو.

ونجح الإسترليني في تعويض كل خسائره وتسجيل مكاسب أمام الدولار خلال تداولات يوم أمس بعدما تحدثت بعض المصادر عن اتفاق بريطانيا والاتحاد الأوروبي على فاتورة الانفصال دون أن تحدد قيمتها.

وكان الإسترليني قد تراجع بشكل حاد في وقت سابق من تداولات يوم أمس في اعقاب تصريحات محافظ بنك إنجلترا مارك كارني حذر خلالها من الذعر الاقتصادي في حال خرجت بريطانيا بطريقة غير منتظمة من الاتحاد الأوروبي.

وتراجعت أسعار النفط قليلاً في نهاية تداولات يوم أمس مبددة المكاسب التي سجلتها في وقت سابق بعدما تحدثت مصادر عن اتفاق لجنة مشتركة من منظمة أوبك وكبار المنتجين من خارجها على تمديد اتفاق خفض الإنتاج لنحو تسعة أشهر إضافية.

وتناقش أوبك تمديد الاتفاق رسمياً خلال اجتماعها في فيينا يوم الخميس المقبل، ليتحرك الخام الأمريكي حول مستويات 56.70 دولار.

اضغط هنا لحصول على استشارة مجانية

The post الدولار يواصل التعافي مدعوماً بالتفاؤل بشأن حزمة الإصلاح الضريبي appeared first on forexarabicnetwork.com.

Shares
Scroll To Top